simo.boualam@gmail.com

مساحة، لأكتب ما أريد!

إنسان ومدون حر، لا أتسول لا أبيع لا أشتري في سوق البشرية!! فقط أنا هنا من أجل الحرية، هتا لأكتب ما أريد، ونفسي تتعفف عمّا يحبكون في عهر القلم.

__________________________________________

هذا المدون منذ زمن أصبح (Agnostic) "لا أدرياني"، أو ربما ملحد، ولكنه سيبقى متشبثا بقيم الحرية والعدالة الاجتماعية مناهضا لكل أشكال العبودية، وسيموت إنسانيا محبا للقيم المدنية والإنسانية، وأطالب برفع صناعة الحقارة والإرهاب والعنف والتفقير عن الشعب المغربي في شمال إفريقيا، أطالب بإدماج المجتمع المروكي في المنظومة الديمقراطية المدنية العلمانية الكونية كما تعيش كل شعوب العالم الحر.

هذا المدون يحترم كل الأديان ويرتقي عن الصراعات الطائفية و العرقية ويعتبرها عقيمة وهدامة وحقيرة.

مدون وناشط حقوقي بسيط داعم لمنظمات المجتمع المدني الديمقراطية الإنسانية المستقلة وغير الحكومية.

الآراء الواردة في هذه المدونة هي شخصية فقط ولا تلزم أية جهة.

simo.boualam@gmail.com

2014/03/06

انتمائي هو للإنسان

أفق السماء

الكثيرون متخاصمون معك، لأنهم يريدونك أن تنتمي إليهم، أو تلحق بخلفيتهم كالعلقة، وأنت لا تريد إلاّ الإنتماء لنفسك، وترى في ذلك نوعا من الحريّة الشخصية، بل ومن حريّة الإختيار.
فتقول أنّ قلبي يتقبّل جميع الأشكال بكلّ ألوانها ومنعرجاتها..  فيريد كلُّ واحد منهم أن يركُنك إلى المنعرج أو تسيرَ خلفَه!
بئس العقلية هي أن تكون "معي أوضدي"..
لا والله أبدا لا أنتمي، ولن أنتمي، وسأظلّ في عقلي وفكري رحبا كأفق السّماء. لا أحب الأركان الضيّقة...  إنتمائي للحق (وهو نسبي)، وللحرية وللإنسان.
__________________________ محمد بوعلام عصامي

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

كل منا يسعى بدون حواجز أن يكتب ويقول ما يشاء.
في تعليقك هنا اكتب ما شئت وعبّر عما شئت.. واعلم أن كلماتك تعبر بشكل أو بآخر عما لديك في ضميرك وعقلك وقلبك..
تقول الحكمة القديمة: تكلم حتى أراك!
مرحبا..

;