simo.boualam@gmail.com

مساحة، لأكتب ما أريد!

دون أن أتسول دون أن أبيع ودون أن أشتري!! فقط لأكتب ما أريد، نفسي تتعفف عمّا يحبكون في عهر القلم.

__________________________________________

هذا المدون منذ زمن أصبح (Agnostic) "لا أدرياني"، أو ربما ملحد، ولكنه سيبقى متسبثا بقيم الحرية والعدالة الاجتماعية ومناهضا لكل أشكال العبودية، وسيموت إنسانيا محبا للمدنية وجمال الإنسانية، ويطالب برفع صناعة الحقارة عن الشعب المغربي في شمال إفريقيا، كما تعيش كل شعوب العالم الحر، هذا المدون يحترم كل الأديان ويرتقي عن الصراعات الطائفية أو العرقية العقيمة والهدامة والحقيرة. مدون وناشط حقوقي بسيط داعم لمنظمات المجتمع المدني الديمقراطية الإنسانية غير الحكومية. والآراء الواردة في هذه المدونة هي شخصية فقط ولا تلزم أية جهة.

simo.boualam@gmail.com

2012/03/29

ابتسامةُ أنـــوثة

ابتسامة وأنوثة تنسدل كالسّيل بين كتفيك نحو كفّيك، وكأنّها شلاّل من أيام الصّيف...عندما تذوب ثلوج الشتاء عذبةً بين فجاج الغدير والوادي.
كالصّباح الضّحوك، كابتسام الوليد، كالورد يبعث نسماتِ الهدوء في نفس الشّقي التّعــيس..
كلّ عام وأنت مبتسمة!
                                                         "محمد بوعلام عصامي"   
   ملحق:
http://md-boualam-issamy.blogspot.com/2011/08/blog-post_26.html

هناك 4 تعليقات:

  1. طرح رائع وقلم مبدع

    اشكرك اخى الكريم على زيارتك مدونتى

    دام ابداعك وتميزك

    زهرة

    ردحذف
  2. تحياتي للمدونة المميزة، دام إبداعك وعطاءك..شكرا بدوري على الزيارة.

    ردحذف
  3. أستاذنا الغالي

    إي إبداع وأي كلمات قليلة قادتنا إلى معاني عظيمة وأي جمال وروعة تنقلت بنا من هنا إلى هنا

    دام عليك وعليك هذه الأحاسيس الرائعة والصادقة....

    ودمت بكل توفيق وسعادة وخير......

    ردحذف
  4. غير معرف13/4/12 17:25

    ما اروعه من أسلوب أخي، أثريت خزانة الذوق نسمات

    ردحذف

كل منا يسعى بدون حواجز أن يكتب ويقول ما يشاء.
في تعليقك هنا اكتب ما شئت وعبّر عما شئت.. واعلم أن كلماتك تعبر بشكل أو بآخر عما لديك في ضميرك وعقلك وقلبك..
تقول الحكمة القديمة: تكلم حتى أراك!
مرحبا..

;