simo.boualam@gmail.com

مساحة، لأكتب ما أريد!

دون أن أتسول دون أن أبيع ودون أن أشتري!! فقط لأكتب ما أريد، نفسي تتعفف عمّا يحبكون في عهر القلم.

__________________________________________

هذا المدون منذ زمن أصبح (Agnostic) "لا أدرياني"، أو ربما ملحد، ولكنه سيبقى متسبثا بقيم الحرية والعدالة الاجتماعية ومناهضا لكل أشكال العبودية، وسيموت إنسانيا محبا للمدنية وجمال الإنسانية، ويطالب برفع صناعة الحقارة عن الشعب المغربي في شمال إفريقيا، كما تعيش كل شعوب العالم الحر، هذا المدون يحترم كل الأديان ويرتقي عن الصراعات الطائفية أو العرقية العقيمة والهدامة والحقيرة. مدون وناشط حقوقي بسيط داعم لمنظمات المجتمع المدني الديمقراطية الإنسانية غير الحكومية. والآراء الواردة في هذه المدونة هي شخصية فقط ولا تلزم أية جهة.

simo.boualam@gmail.com

2018/03/13

الشاي والكونياك وتأملات على مداد السطور في مكافحة بني همجون

 الشّاي العتيق والكونياك وعطر الكولونيا وتأملات إنسان على مداد السطور في مكافحة بني همجون
Anti vandalism anti Hamage

tea


أيها الشاي العتيق، السالكُ طريق الحرير
حدثني عن الحكمة وعن طريق الخلاص إلى الحرية حيث الذات.. 

ودعني أنتشي مع مرور النسيم في سكون هذه اللحظات الممتزجة بعطر الكولونيا... وحيث بتقطر المداد على هذه الصفحات كما يتقطر الكونياك والراكيا من البراميل الخشبية...
Meditation: i choose humanityأحتسي نخبي ثم أردّد، كم ملهم أنت كم رائع أنت أيها الشاي، وكأنك قبسٌ إلى يومنا هذا من طريق الحرير العتيق..
يا رفيق المساء في حديث الروح وسكونها...
هـأنذا أرفع نخبي إلى روحي وكأني اجتزت طريق الحرير... وأقول رائع أنت !


دعونا نحتفي ونحتسي نخب الحرية من الكونياك أو الراكيا أو على كؤوس من الشاي المنعنع أو المشبشب.. ودعونا نحتفي ونتقيء ما تجرعناه من عبودية ثقافية وما أصابنا من مكروه في كفاحنا وتنويرنا ضد عتمات بني همجون في صناعة عقليات الكاريانيزم في إنتاج بني ضَبعون بين إجرام السجون وهدم المدارس والعلوم لضمان سيرورة القطيع بين جلبانة والربيع. 
______________ محمد بوعلام
_________________مدون إنساني عصامي
_______________________________________________________________

محاور رئيسة:
*تأملات ضد صناعة التجهيل *ضد بني همجون
 *لا لصناعة الكاريانيسم والفونداليسم والهماجيسم
*Anti carrianism anti hamajism anti vandalism
#نعم_إنها_الحقيقة_مون_كماراد
_______________________________________________________________

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

كل منا يسعى بدون حواجز أن يكتب ويقول ما يشاء.
في تعليقك هنا اكتب ما شئت وعبّر عما شئت.. واعلم أن كلماتك تعبر بشكل أو بآخر عما لديك في ضميرك وعقلك وقلبك..
تقول الحكمة القديمة: تكلم حتى أراك!
مرحبا..

;